اعلام عمليات بغداد: فرقة المشاة الحادية عشرة تجري تمرين تعبوي لرفع الكفاءة القتالية وصقل المهارات الفردية للمقاتلين. بغداد ٢٥ حزيران ٢٠٢٢

0 355

نظراً لما للتدريب العسكري من أهمية كبيرة وفعالة في كسب أية معركة، كما يسهم بشكل كبير في رفع الاستعداد القتالي للحفاظ على الجاهزية القتالية العالية، وترسيخ قيم الوطنية والمواطنة لدى المقاتلين، وتنفيذاً لتوجيهات الفريق الركن قائد العمليات، وبمتابعة واشراف قائد الفرقة والآمرين بكافة مستوياتهم ، نفذت قطعات لواء (٤٤) فرقة المشاة الحادية عشرة تمرين (الحق المبين) ” ضمن التمارين التعبوية بقطعات بجانب واحد فوج مشاة في الهجوم المدبر والتحول الى الدفاع” ،بحضور اللواء الركن مدير تفتيش قيادة القوات البرية وممثلين عن (قيادة عمليات بغداد ، المفتشية العسكرية ، نائب قائد الفرقة ، وعدد من ضباط هيئة الركن) توخى التمرين ابراز القابلية البدنية ورفع الكفاءة القتالية والمهارات الفردية للمقاتلين وتطبيق ماتلقوه من تدريبات على الاسلحة والقتال في المناطق المبنية ومهنة الميدان وتنفيذها ميدانياً.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.